منتديات مدرسة راهبات الوردية العقبة

نرحب بكم اجمل ترحيب ونعلمكم بأنه قد تمّ تغيير رابط المنتديات الى الرابط التالي :

www.rosaryaqaba.com/vb/

نتمنى عليكم التواصل معنا
واهلا وسهلا بكم

منتدى خاص بطلاب و معلمي المدرسة


    فن الاتيكيت

    شاطر

    محمد رائد 6أ

    عدد المساهمات : 12
    تاريخ التسجيل : 21/03/2011

    فن الاتيكيت

    مُساهمة من طرف محمد رائد 6أ في السبت مارس 26, 2011 12:42 pm

    اولا ماهو الاتيكيت ؟؟


    الاتيكيت هو : سلوك بالغ التهذيب
    أو احترام الذات و احترام الآخرين و حسن التعامل معهم
    أو آداب في الخصال الحميدة
    أو السلوك المقبول اجتماعيا


    الإتيكيت فن كبقية الفنون
    مفهوم الإتيكيت هو احترام النفس، واحترام الآخرين، وحسن التعامل معهم
    ذلك مفهوم راق ومحتوى إنساني حضاري، فالحضارة ليست قصراً، ولا سيارة فارهة، ولا مجرد زينة في الوجه والملبس، ولكنها ـ بالدرجة الاولى ـ التعامل الإنساني الراقي






    اتيكيت التعامل مع الاخرين
    ____


    في العلاقات الإنسانية التي تربط الناس ببعضهم البعض سنجد غياب الكثير من القيم، ولكل إنسان جانبان إحداهما يستحق النقد والآخر يستحق المدح. فكيف حينئذ تحقق السعادة لنفسك في تعاملك مع الآخرين وإصدار أحكامك عليهم؟ فلابد أن تتحلى أنت بهذه الصفات لكي تستطيع التعامل مع أى شخص، فأنت فقط الذي بوسعك تحقيق ميزان السعادة والرخاء:

    -أولا الموضوعية:
    ومعني ذلك أن تنقد نفسك قبل نقدك للآخرين بالإضافة إلي تقبلنقد الآخرين لك، ويقصد هنا "النقد الإيجابي" ليس القائم علي المصالح الشخصية.


    - ثانيا المرونة:
    المرونة والحياد وعدم الانحياز هي كلمات مرادفة لبعضها البعضتظهر هذه المرادفات بوضوح في تعاملاتنا وعلاقاتنا في محيط الأسرة والعمل ويكونالانحياز مطلوباً وحاجة ملحة في الحق وإنجاز الأعمال وأدائها، أو لموضوع عندما تكونإيجابياته أكثر من سلبياته.



    -ثالثا التواضع:
    اعرف حدود قدراتكوإمكاناتك، لا تغتر ولا تتعالى علي من هم حولك واجعل الكلمة الطيبة دائماً ضمنقاموسك اللغوي الذي تستخدم مصطلحاته في حوارك مع الآخرين.


    - رابعا الصبروالمثابرة:
    إذا كان هناك أشخاص يحاصرونك بالمضايقات عليك بالتحلي بالصبروالمثابرة والمحاولة في كل مرة تفشل فيها عند التعامل معهم حتى يتغيروا وتكيفهمحسبما تريد لكي تصل إلي نتيجة ترضيك.

    - خامسا سعة الأفق:
    لا تتعصب لرأيك بل كنعلي استعداد لتغييره أو التخلي عنه إذا دعت الحاجة لذلك. لا تقبل أي شئ علي أنهنتيجة نهائية وحتمية بل قابلة للمناقشة والتغيير. تعلم كيف تعارض وكيف تؤيد كل حسبالموقف.

    -سادسا العقلانية:
    عدم الخضوع للمشاعر الذاتية، لابد وأن يكونهناك تفسيرات وأعذار مقبولة لكل فعل يقوم به الإنسان تجاه غيره. فسعادتك المنشودة لا تكمن في الجفاء والكراهية وإنما في العطاء والحب للآخرين بلا حدود!!



      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 1:34 pm